افكار وحيل افكار وحيل
مال

آخر الأخبار

مال
جاري التحميل ...

تجزئة السوق والاستهداف ومفهوم الـ ـSTP في التسويق – أفكار وحيل


تجزئة السوق والاستهداف ومفهوم الـ ـSTP في التسويق – افكار وحيل


تجزئة السوق والاستهداف ومفهوم الـ ـSTP في التسويق – افكار وحيل

لا شكّ أنّ التجزئة والاستهداف يمثّلان محورا رئيسياً في التسويق
 وفي اختيار مركز مناسب لمنتجك في السوق
ويُقصد بهما مفهوم الــSTP في التسويق

·        التجزئة
·        الاستهداف
·        اختيار مركز مناسب في السوق

1.      التّجزئة

لكي تختار مركزًا مناسبًا في السوق، عليك البدء بـ التجزئة.
وتنص التجزئة على أنّك ستحدد المتغيرات التي تسمح لك بتجزئة السوق.
لذا يجب تعلّم كيفية تقسيم السوق إلى قطاعات تسويقیة مختلفة.

2.       الاستهداف

بهذا القسم ستتمكّن من تقييم جاذبية كل قطاع، وتختار قطاعًا لتستهدفه.

3.       اختيار مركز مناسب بالسوق


بتحقيقك للتجزئة والاستهداف،
ستضع لمنتجك مركزًا مناسبًا بالسوق يلبي احتياجات تلك الشريحة المستهدفة.
فهمنا الآن معنى مفهوم STP
التجزئة -  الاستهداف - اختيار مركز مناسب في السوق.

أين تكمن أهمية كل من التجزئة والاستهداف واختيار مركز مناسب في السوق؟

في منتج معين مثلاً لشركة ما نجد أنّ الشركة لا تهتمّ بما إذا كان السعر منخفضًا أم لا،
بل تهتمّ بمدى جاذبية المنتج، وجودة المنتج.
وشركة أخرى تبيع نفس المنتج نراها تهتمّ كثيرًا بالسعر، ونراها تريد سعرًا منخفضًا،
ولا تهتمّ هذه الشكرة بمدى جاذبية المنتج، وجودة المنتج.
لذا إذا لم تقم بـتجزئة هذا السوق؛
 فأمثل شيء تفعله هو إعطاء قيمة متوسطة لكل شيء.
اذا نظرنا إلى " متوسط القيمة "،
 فلن يكون سعرًا منخفضًا كافيًا بالنسبة لمَن يهتم بالأسعار المنخفضة،
ولا يمثّل جودة مرتفعة بالنسبة لمَن يهتمّ بالجودة.
تُعرّف " تجزئة السوق" بأنّها عملية تقسيم السوق إلى مجموعات فرعية مُخصّصة
حيث يمكننا اختيار أي مجموعة فرعية، ثمّ تختار أحد القطاعات السوقيّة لتكون هدفك،
ثمّ تستهدف شرائح من العملاء بذلك القطاع التسويقيّ بمزيج تسويقي متميز.

ويتكون " المزيج التسويقيّ " من أربعة أشياء.
·        المنتج
·        المكان
·        الترويج
·        السعر

لذا حين ننظر الى هذه القطاعات المختلفة،
قد يكون صائبًا أن
·        نقوم بالإعلان عنها بشكل مختلف
·        أن نعرض أسعارًا مختلفة
·        أن نعرض في مكان مختلف
·        نوزّع بشكل مختلف

وهذه زاوية حاسمة للغاية في التسويق.

" كيف يمكن تجزئة السوق؟ "

"ما هي الطرق المختلفة لتجزئة السوق؟"

توجد طرق كثيرة ومختلفة لتجزئة السوق

الطريقة الأكثر شيوعا والتي يفكر الناس بها هي تقسيم السوق بناءً على سمات العميل.


أولا: التركيبة السكانية.

تختلف الأشياء التي يحبها كل من الرجال والنساء
لذا فلنقدّم منتجات للإناث ولنقدّم منتجات للذكور.
تختلف الأشياء التي يحبها كل من المسنون والشباب،
تختلف الأشياء التي يحبها الأغنياء والفقراء.
سكان المدن وسكان الريف.
كل هذه أفكار يجب ان نفكّر بها.
كل هذا يندرج تحت " سمات العميل "

ثانياً: اختلاف المنظور تجاه المنتج الواحد.
يركّز الناس باختلافهم على مميّزات مختلفة.
مثلا "أحذية الركض":
نجد البعض يهتمّ براحة الحذاء، والبعض الآخر يهتمّ بالجماليات، والبعض يهتم بالمنتجات التقنيّة

لذا يمكن تجزئة السوق بناءً على المميّزات التي يريدها الناس.

ثالثاً: طريقة الشراء.
يجب أن نضع هذه الأفكار في رؤسنا:
·        ربما يشتري الناس عبر الإنترنت
·        ربما يفضّل آخرون الذهاب للمتاجر
·        ربما يفضّل البعض استخدام الهاتف
·        ربما يشتري البعض بشكل متكرر
·        بعض الناس يشترون مرة واحدة في العام
·        بعض الناس يحبون التبديل
·        بعض الناس يكونوا مخلصين تجاه شركة بعينها.

كلها أمور مختلفة يمكن استخدامها لتجزئة السوق.

توجد طريقة أخرى لتجزئة السوق
وهي " التحليل الجماعيّ "
لا يهتمّ التحليل الجماعيّ بكونك صغيرًا أم كبيرًا،
بل يهتم بتجاربنا الحياتيّة كـجماعة، ومعرفة ما نفعله عندما نبلغ سن الرشد
وذلك يشكّل أمرًا هامًا جدًا.

عندما تبلغ أعمار البعض  14 أو15 أو16 أو17 أو18 عامًا، فما نفعله بهذا العمر يكون حاسمًا للغاية ويشكّل حياتنا كـجيل
ويتفاعلون كـجيل
يهتمّ المسوقّون يهتمون بشدة بالجيل عند بلوغه سنّ الرشد، وعندما يذهب للجامعة،
وذلك لأنّه عند شرائك مرات عديدة بهذا العمر؛ فأنت تظلّ وفيًا لتلك المنتجات بمرور الوقت،
لذا المسوقون يرون أنّ شراء الناس لمنتجاتهم بهذا العمر هو أمر هامّ للغاية،
لذا يقضون وقتًا كثيرًا في دراسة التحليل الجماعيّ للجيل الحاليّ.


مثلا جيل الألفية،
نراهم يفكرون في معرفة المعلومات بطريقة إلكترونيّة، ولا يحبون قراء الصحف الورقية، ولا يهتمّون بأمور الطباعة
ونراهم يحبون تعدد المهام في المنتج ويحبون تطوير المنتج،

لذا إذا قررت مثلاً استهداف جيل الألفية،
سيتوجّب عليك تصميم منتج مُستهدِف،
أو تضع لمنتجك مركزًا مناسبًا في السوق بطريقة محددة لتلبية احتياجات جيل الألفية.

ثمّة طريقة أخرى لتجزئة الأسواق، ألا وهي " الجغرافيا "

تبيّن أن الأناس المتماثلين يميلون للعيْش معا في نفس الأحياء،
هناك طريقة تجزئة تُسمى المنشور حيث تمّ تصنيف البلد بأكمله بناءً على المجموعات الجغرافية،
وليس بالضرورة تصنيفهم على أساس أماكن وجودهم.
الأناس المتماثلون يميلون للعيش في أحياء متشابهة،
لذا إذا أخبرتني بالمكان الذي تعيش به، فسأخبرك ببعض الأفكار التي قد تحبها،
وأخبرك بالمنتجات التي قد تريدها،
وبالملابس التي قد ترغب بارتدائها، وبالأفلام التي قد تحبها وغير ذلك

وقد تبيّن أنّ المكان الذي تعيش فيه يؤثر على سلوكك عبر الإنترنت أيضًا،
لذا يمثّل الموقع متغيرًا مهمًا جدا عند التفكير في تجزئة السوق.
تجزئة السوق والاستهداف ومفهوم الـ ـSTP في التسويق – افكار وحيل
دمتم بخير

عن الكاتب

mr doc

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

افكار وحيل